قصص اطفال قصيرة قبل النوم قصة الدب وخلية النحل

قصص اطفال قصيرة قبل النوم قصة الدب وخلية النحل

    قصص اليوم هي مجموعة قصص جديدة للاطفال وقصيرة يمكن قرائتها قبل النوم بطريقة شيقة للطفل وتوصيل بعض المعلومات له عن طريقة الحكمة من كل قصة بالنهاية.

    قصة الدب وخلية النحل
    قصص اطفال قصيرة قبل النوم قصة الدب وخلية النحل

    كان الدب يتجول في الغابة يبحث عن طعام حتي وجد شجرة من التوت ولكن بها عش لخلية من النحل فقام الدب بالبحث عن النحل " هل هو موجود " وبعد الاطمئنان بدأ في قطف التوت اللذيذ لكن كانت مجموعة من النحال عائدة من حقل برسيم ومعهم بعض الرحيق حتي شاهدوا الدب الذي يقف فوق العش فقرص النحل الدب وغضب الدب بشدة من الوجع ، وبدأ في تحطيم عش خلية النحل ، لكنه وجد مجموعة كبيرة من النجل كأنها جيش تخرج من العش وتهاجمه وما كان منه إلا أن أخذ حذاءه وهرب بالغطس في بركة مياه ليتجنب قرص النحل له.
    من الحكمة أن تتحمل إصابة في صمت بدلا من ألفا نتيجة غضبك.

    قصة الفهد والثعلب

    كان الثعلب وصديقه الفهد يستريحان بعد عشاء جميل وعندما استيقظوا بدأ الفهد بالنظر للمرأة والتباهي بشكله الجميل ولن جلده الرائع وكذلك الثعلب بدأ ينظر لمظهره ، فقال له الفهد أنا أجمل منك انظر للون جلدي الجميل وتلك النقوش ، لكن الثعلب ذكي جدا فهو يعلم أن الفهد أجمل منه لكنه كان يحب أن يمارس ذكاءه بالكلام ، فقال الثعلب لكن ذيلي أجمل وملئ بالشعر ونهايته بيضاء انظر كم هي جميلة ، وبدأ الثعلب بالضحك ، لكن الفهد كان غاضب قليلا من الثعلب وبدأ حديث طويل ، اعترف له الثعلب أنه أجمل منه شكلا ومظهراُ لكنه أقل ذكاء منه ، وقال له " ما فائدة الجمال في حين أنه ليس لديك نفس ذكائي القوي.
    جمال الشكل دائماً ليس دليلا علي الذكاء.



    قصة الكلب والأبقار

    في يوم عادت الأبقار للمزرعة وهي جائعة وتوجهن لكومة من القش حتي تأكل لكن الكلب كان ينام فوق القش ولم يدعهم يقتربون من القش وكأنه ملئ باللحم والعظام ، شعرت الأبقار بالغضب وقالت أحداهم " لماذا هو أناني لا يأكل القش ولا يتركنا نأكل منه " وعندما دخل الراعي للمزرعة ووجد تصرفات الكلب المزعجة نجاه القر أخذ العصا وقام بضرب الكلب ضربة قوية وأخرجه خارج المزرعة.
    لا تحرم أحدا من الاستمتاع بأشياء أنت لا يمكنك الاستمتاع بها لأن تلك أنانية.

    قصة نصيحة الذئب للماعز

    كان الماعز يلعب فوق قمة الجبل وكان هناك جرف كبير بينما الذئب في الأسفل يشعر بالجوع ، فقال الذئب للماعز " يجب عليك الابتعاد عن الجرف سوف تسقطين منه ، أنا أخاف عليك وأنصحك أنزلي عندي يوجد الكثير من العشب يمكنك الاستمتاع به وليس المكان خطر عليك مثل ذلك الجرف " لكن الماعز كانت تعرف نوايا الذئب الشريرة وقالت له " أنت لا تخاف علي سلامتي ولا تريد لي الخير وأكل العشب ، أنت فقط تريد نزولي لك حتي تأكلني.
    النصيحة الأنانية لمصلحتك الخاصة دائماً يجب رفضها.

    إرسال تعليق